القائمة الرئيسية

الصفحات

مساندة مالية من الأمارات والسعودية إلى البحرين

 


بعد معاناة الأقتصاد البحريني التي أرهقت دولة البحرين في الفترة الماضية مددت السعودية والكويت والإمارات حزمة مساعدات قدمتها للبحرين عام 2018 بقيمة 10 مليارات دولار, كما أدى أنتشار فايروس كورونا إلى زيادة ديون الدولة

كما اجتمع وزراء مالية السعودية والكويت والإمارات مع وزير مالية البحرين أمس لبحث ما أحرزته مملكة البحرين من تقدم في تحسين أوضاعها المالية, قالت الدول الثلاث في بيان مشترك "رحّب أصحاب المعالي الوزراء بالجهود المبذولة من حكومة مملكة البحرين في تنفيذ البرنامج، وبالتقدم المحرز رغم التحديات التي فرضتها الأزمة"..

كما وصل الدين المطلوب دفعة من قبل مملكة البحرين إلى 133 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي، كا صرحت مؤسسة "ستاندارد آند بورز" عن زيادة ديون البحرين إلى 5% في خلال العامين المقبلين, بالمقارنة مع 16.8 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي، باستبعاد أثر زيادة محتملة لضريبة القيمة المضافة.


وقال البيان: «كانت الدول الثلاث قد قدمت الدعم المالي لـ(برنامج التوازن المالي) لمملكة البحرين خلال الفترة الماضية وفقاً لاتفاقية الترتيبات الإطارية للتعاون المالي بشأن البرنامج، الموقّعة عام 2018 بين مملكة البحرين والدول الثلاث، وصندوق النقد العربي كجهة استشارية».

reaction:

تعليقات